DzActiviste.info Publié le jeu 8 Déc 2011

أمريكا وعولمتها الخاطئة

Partager

مع وصول الرجال البيض من أروبا إلى أمريكا نهبوا وسلبوا وإغتصبوا وقتلوا أصحاب الديار … ومع مرور الوقت قاموا بوضع نظريات وقوانين تتماشى مع سياستهم الاستمدارية كذريعة لتبرئة أعمالهم الشنيعة …باسم العلم صنف المجتع إلى طبقات وكرست العبودية … وباسم العلم احتلت الأراضي … قامت دولة الو.م.أ تركيبتها تناقض قواعد النمو …جاء وقت وأصبحت أمريكا هي الدولة أولى عالميا …ولما كانت العمولة غريزة في القوي يسعى لتعميم ونشر أيديولوجته على الغير …سعت و.م.أ إلى تعميم فكرها ومنهجها على العالم …سعت لتعميم فكرها الذي قام على باطل … وكل ما بنّي على باطل فهو باطل … انتهجت نفس السياسة وطبّقت نفس القواعد التي استعملتها لاستدمار الهنود الحمر على دول العالم …فاحتلت وقتلت ونثرت بذور الفناء في أرجاء العالم … حكمت وشرعت وسنت قوانين ونظريات لتعطي الشرعية لأعمالها الدنيئة …لما كان الكل (العالم) يأخذ صفة الجزء الغالب في الصراع… أخذ العالم صفاة و.م.أ فكانت تركيبة الكل كتركيبة الجزء مناقضة لقواعد النمو


Nombre de lectures: 308 Views
Embed This