DzActiviste.info Publié le sam 9 Fév 2013

إميل لحود: سورية لن تسقط وعقيدة جيشها راسخة

Partager

قال الرئيس اللبناني السابق العماد إميل لحود إن سورية لن تسقط لأنها « البلد العربي الوحيد الذي يقف بوجه إسرائيل، والجيش السوري برهن عن شجاعة وقوة كبيرتين، وأثبت أن عقيدته راسخة، ولولا هذه العقيدة لما كان استمر حتى الآن في القضاء على المجموعات المسلحة ».

وأكد لحود، في لقاء أجرته معه قناة « الميادين » يوم الجمعة 8 فبراير/ فيفري، أن إسرائيل تقوم « بمساعدة » هذه « المجموعات » وتقصف المواقع التي تفشل الأخيرة في الوصول إليها.

وحول حادثة عرسال أوضح الرئيس اللبناني السابق بالقول « إن سلسلة الاعتداءات على الجيش من الكويخات إلى الضنية وعرسال هدفها ضرب معنوياته، والاعتداء على الجيش في عرسال كان خطرا أكثر منه في الماضي رغم بعده عن الإعلام »، معتبرا أن « الأزمة السورية ستنتهي والدور سيأتي على لبنان إذا لم يتم تحسين الجيش فعليا وليس كلاميا ». وشدد على أنه وفي حال لم يكن الجيش اللبناني « قويا ومحصنا »، فإن المتطرفين « سيأتون إلى الساحة اللبنانية » بهدف « القضاء على المقاومة ».

إلى ذلك، حذر لحود من مغبة انتقال الوضع إلى لبنان، لأن النهاية في سورية تعني البداية في لبنان.

من جانب آخر، كشف لحود أن رئيس الوزراء اللبناني السابق فؤاد السنيورة طلب في اليوم الأخير من حرب  » تموز » 2006 من الحكومة التصويت على سحب سلاح المقاومة، مشيرا إلى أن جلسات مجلس الوزراء في حينها كانت تسجل بالصوت والصورة.

المصدر: « الميادين »

9 فيفري 2013


Nombre de lectures: 175 Views
Embed This