DzActiviste.info Publié le ven 18 Jan 2013

الأجهزة الخاصة للدول الداعمة للمعارضة السورية تخطط لعمل استفزازي بمشاركة مرتزقة سلافيين ضد روسيا

Partager

صرح مصدر عسكري دبلوماسي روسي لوكالة « إنترفاكس » يوم 11 يناير/ جانفي الحالي، بأن الأجهزة الخاصة للدول الداعمة للمعارضة السورية تحاول تدبير عمل استفزازي باستخدام بواسطة مرتزقة سلافيين لتشويه سمعة روسيا كأحد الوسطاء الأساسيين في عملية التفاوض.

وباعتبارها واحدة من الوسطاء الرئيسيين في المفاوضات، تقدم وكالة أنترفاكس إشارة إلى المصدر العسكري الدبلوماسيي. وطبقا لهذا المصدر، فإن ممثلي الأطراف المهتمة بإسقاط النظام السوري الحالي يقومون بتجنيد أشخاص لهم سمات سلافية لتمثيل دور « مرتزقة » روس يقاتلون إلى جانب بشار الأسد ويقعون في الأسر على أيدي مقاتلي ما يسمى بالجيش السوري الحر.

وأضاف المصدر أن « هؤلاء « المرتزقة » الذين قبضت عليهم المجموعات المسلحة سيتحدثون أمام الكاميرات التلفزية عن علاقتهم المزعومة بـ »الأجهزة الخاصة الروسية » وكيفية استمالتهم وإرسالهم من روسيا إلى سورية على متن سفن عسكرية ».

وتابع المصدر قائلا: « أنه يمكن أن يجري تصوير هذه المقاطع الفيلمية في تركيا أو الأردن، حيث بنيت منذ مدة طويلة ديكورات للمدن السورية المدمرة، وتستخدم بنشاط لنشر معلومات ملفقة ».
وأشار المصدر إلى أن « رجالا لهم سمات سلافية تتراوح أعمارهم بين 25 و45 عاما وعندهم فكرة عن الخدمة العسكرية يحظون بأعلى إقبال عند البحث عن المرشحين. ويفضل أن تكون لديهم خلفية عن نظم الدفاع الجوي ومعرفة استخدام الأسلحة ».

وأعاد المصدر إلى الأذهان أنه جرى اتهام روسيا بدعم الرئيس الأسد أولا، ثم روجت وسائل الإعلام الغربية لفكرة إمدادات السلاح الروسي إلى سورية، بما فيها نظم صواريخ « إسكندر ». وفي نهاية ديسمبر/ كانون الأول الماضي، أشارت صحيفة « الغارديان » البريطانية إلى توجه سفن تابعة للأسطول البحري الحربي الروسي إلى سورية، وعلى متنها ليس السلاح فحسب، بل أيضا خبراء في مجال تشغيل وصيانة نظم الدفاع الجوي الروسية الصنع، وأفراد من القوات الخاصة التابعة للإدارة العامة للاستخبارات.

ويرى المصدر أن « الهدف النهائي من هذه الأعمال الاستفزازية هو اتهام روسيا بضلوع مباشر في النزاع الواقع في سوريا وحرمانها من دورها كوسيط في عملية التفاوض عند النظر في القضية السورية ». وأضاف: « أن ذلك سيتيح لبلدان غربية وبلدان الشرق الأوسط المعنية خلق الظروف الملائمة لإسقاط نظام بشار الأسد في سوريا.

المصدر: وكالة « إنترفاكس »

الثلاثاء 15 جانفي 2013

مترجم عن « الجزائر الجمهورية » بالفرنسية

ملاحظة:

جرت الترجمة من الفرنسية إلى العربية من قبل هيئة تحرير « الجزائر الجمهورية.


Nombre de lectures: 153 Views
Embed This