DzActiviste.info Publié le lun 18 Fév 2013

الأقباط في القاهرة يحتجون على هجوم تعرضت له كنيسة في الفيوم

Partager

خرج المئات من الأقباط بمسيرة مساء الأحد 17 فبراير/ شباط في القاهرة احتجاجا على هجوم تعرضت له كنيسة في قرية بمحافظة الفيوم قبل يومين.
وانطلقت المسيرة، التي شارك بها كذلك العشرات من المسلمين تلبية لدعوات عدد من الشباب والنشطاء الأقباط، من منطقة شبرا شمال القاهرة إلى دار القضاء العالي بوسط العاصمة، للتنديد باعتداء على كنيسة مار جرجس في قرية سرسنا بالفيوم (جنوب غرب القاهرة) قبل يومين.

وبحسب سكان محليين في قرية سرسنا، أن شبانا مسلمين رشقوا كنيسة مار جرجس في القرية بالزجاجات الحارقة والحجارة السبت وإن النار اشتعلت في قبة الكنيسة المقامة على نحو 170 مترا مربعا كما أتت على أيقونات وستائر في المبنى.

وتعود خلفيات الأحداث إلى 3 شهور مضت، عندما رفضت إحدى الأسر المسلمة التي تقيم في مسكن مجاور لمبنى الكنيسة قيام مسيحيين بمحاولة توسعة لمبنى الكنيسة.
وأضاف السكان أن ناشطا سلفيا حرض الأسرة المسلمة على مهاجمة الكنيسة وأنه قال لأفرادها إن الشريعة « تحرم أن توجد كنيسة بجوار بيت مسلم ».

من جانبه قال مصدر أمني إن مناوشات وقعت الأحد خارج الكنيسة وإن الشرطة تولت حراسة المبنى وقامت بتأمين خروج الكاهن.

المصدر: وكالات الأنباء 18 فيفري 2013


Nombre de lectures: 137 Views
Embed This