DzActiviste.info Publié le sam 7 Sep 2013

الإنقلابيون في تونس : من هم ؟

Partager

*بقلم الأستاذ بولبابة سالم

هم الذين ساندوا و طبّلوا و فرحوا و هلّلوا و أقاموا الأفراح لانقلاب الجيش المصري على الرئيس المنتخب وdabbaba الشرعي محمد مرسي مهما اختلفنا مع فكر الإخوان المسلمين .

هم الذين هدّدوا الإئتلاف الحاكم في تونس مهما اختلفنا في تقييم أدائه بمصير محمد مرسي وقيادات الإخوان في مصر , و بعضهم بدأ يعدّ القائمات , و ذهب آخرون إلى حدّ التهديد بالعودة إلى محرقة التسعينات الرهيبة التي ذهب ضحيتها عشرات الآلاف من التونسيين .

هم الذين رفضوا نتائج انتخابات 23 أكتوبر 2011 و خرجوا منها بهزيمة مدوّية و عوض البحث في أسباب رفض الشعب لهم نعتوا الشعب بالجهل و الأمية و الغباء .

هم الذين يعملون صباحا مساء على عرقلة المسار الديمقراطي و دعوا الجيش و الأمن للتدخل و الإنقلاب في أكثر من مناسبة .

هم الذين يحتقرون أصوات المواطنين البسطاء و يتعاملون بكبرياء و غطرسة و تطاوس غريب مع الناس , لذلك يرفضون المجلس الوطني التأسيسي المعبّر عن الإرادة الشعبية .

هم الذين ينظرون إلى الجمهورية التونسية كمقاطعة من حي النصر إلى حمام الأنف { أي العاصمة وحدها } و لا يعيرون اهتماما لتونس الأعماق التي انطلقت منها الثورة .

هم الذين يعتبرون الحكم رهينة لمن يرضون عنه ووراثة بينهم و يرفضون من يكون خارج دائرتهم .

هم الذين دعوا إلى التدخل الخارجي بكل وقاحة بعد أوّل انتخابات حرّة عاشتها البلاد منذ الإستقلال و قبل أن تتسلّم الحكومة الجديدة مقاليد الحكم .

هم الذين يعتبرون النهضة عدوّا لا منافسا سياسيا , وهم أنفسهم منظّرو حقبة الإستئصال الذين عملوا مع بن علي و لعبوا دور البوليس السياسي .

هم الدولة العميقة و أزلام النظام القديم من إداريين و إعلاميين و سياسيين الذين فقدوا امتيازاتهم و لا يستطيعون العيش إلا تحت النعال و بعضهم قال بكل صفاقة و تدل على حنينه لتلك الأيام بأن عبد الوهاب عبد الله كان رجل دولة .

هم اليائسون من الإنتخابات و و لا يجب أن ننسى أن بعض الشيوعيين يعتبرون الإنتخابات { وهي أرقى ما وصل إليه الفكر البشري من أجل الحكم الرشيد } لا تخدم سوى القوى الرجعية و الرأسمالية , أي لا ثقة لديهم بالشعب الذي يتحدّثون باسمه كل يوم .

باختصار شديد , هم الذين يعيشون حالة من القلق و الأرق و التوتّر العصبي و أدمنوا على التدخين و المشروبات الروحية و صاروا زبائن قارّين للصيدليات في انتظار عودة بن علي أو من يشبهه .

كاتب و محلل سياسي*
http://www.babnet.net/festivaldetail-70912.asp


Nombre de lectures: 1612 Views
Embed This

Commentaire



Laisser un commentaire

Laisser un commentaire

XHTML: You can use these html tags: <a href="" title=""> <abbr title=""> <acronym title=""> <b> <blockquote cite=""> <cite> <code> <del datetime=""> <em> <i> <q cite=""> <s> <strike> <strong>