DzActiviste.info Publié le lun 6 Jan 2014

البرلمان التونسي يقر فصول الدستور ويرفض الإسلام مصدرا للتشريع

Partager

صادق المجلس الوطني التأسيسي التونسي (البرلمان) يوم 4 يناير/كانون الثاني على الفصول الخمسة الأولى من الدستور الجديد للبلاد ورفض في الوقت نفسه اقتراحات بتضمين الدستور نصاً يعتبر الإسلام « المصدر الأساسي » للتشريع. ومن أصل 149 نائباً شاركوا في عملية الاقتراع صوت 146 بنعم على الفصل الأول من الدستور. ويشير الفصل الأول من الدستور إلى أن « تونس دولة حرة، مستقلة، ذات سيادة، الإسلام دينها، والعربية لغتها، والجمهورية نظامها. لا يجوز تعديل هذا الفصل ». واحتفظ المجلس التأسيسي بذلك بنفس صيغة الفصل الأول من دستور 1959 (أول دستور بعد الاستقلال) مع إضافة عبارة جديدة إليه هي « لا (…)


04. الأحداث السياسية الدولية .


Nombre de lectures: 137 Views
Embed This