DzActiviste.info Publié le mer 24 Avr 2013

التسويق عبر البريد الإلكتروني

Partager
marketing-emailالتسويق عبر البريد الإلكتروني هو شكل من أشكال التسويق عبر الإنترنت، إنه يقوم بتوظيف البريد الإلكتروني للتواصل عبر رسالة معيّنة إلى المستهلكين. يمكن استخدام مصطلح التسويق عبر البريد الإلكتروني لوصف أي رسالة إلكترونية تم إرسالها إلى مستهلكين حاليين ، قدماء أو محتملين، بالرغم من ذلك ، التسويق عبر البريد الإلكتروني هو طريقة تم توظيفها لهدفين رئيسيين.
أولا، يتم استخدامه لتحسين علاقات الأعمال التجارية مع قاعدة زبائنها ،القدماء أو الحالين ، وبذلك ستشجع ولاء الزبائن ، و ينتج عنها معاملات مع الزبون. يستخدم أيضا التسويق عبر البريد الإلكتروني لإعادة بناء علاقات الشراء مع الأعمال التجارية لزيادة المبيعات.
تستطيع الأعمال التجارية استخدام التسويق عبر البريد الإلكتروني لإرسال نشرات اخبارية ، تحديثات المنتجات،دعوات لحضور حدث ، ردود على الإستفسارات و المزيد. تقريبا أي شكل من أشكال التواصل يمكن تصورّه بالإمكان توزيعه بواسطة التسويق عبر البريد الإلكتروني . طريقة أخرى للتسويق عبر البريد الإلكتروني هي تضمين إعلانات عملك التجاري في رسائل إلكترونية ثم إرسالها من قبل شركات أخرى ، هذه الطريقة مشابه جدا للطريقة المستخدمة بالتسويق عبر الإنتساب ، وهو عندما يقوم عملك التجاري بالإعلان في مواقع شركات أخرى. إن اجتماع طرق التسويق عبر البريد الإلكتروني ، كما تم وصفها ، ستكون مكملة لبعضها البعض و ستزيد إمكانية تحقيق أهداف التسويق عبر الإنترنت الخاصة بك.

ما هي قيمة التسويق عبر البريد الإلكتروني؟
إن التسويق عبر البريد الإلكتروني يعتبر ثاني أكثر شكل تسويق عبر الإنترنت تأثيرا بعد استمثال محركات البحث.
إن حملة التسويق عبر البريد الإلكتروني التي يتم تنفيذها بشكل جيد ليست لإعلام المستهلكين فقط ، و لكن بإمكانها جب نتائج ربحية كبيرة لعملك التجاري. سواء إذا كنت تريد زيادة مبيعاتك عبر تسويق منتجك ، إعلام الزبائن ، دعوة الزبائن لحضور حدث ما ،  أو ببساطة متابعة تساؤلات الزبائن ، يعتبر التسويق عبر البريد الإلكتروني طريقة فعّالة للوصول إلى هذه الإحتياجات بسبب:
1- السرعة: تصل الرسائل مباشرة إلى صندوق الرسائل الواردة للمستلمين بشكل فوري .
2- الوصول و الإختراق : ليس هنالك وجود للمعايير الجغرافية في الرسائل الإلكترونية.
3- التكلفة المنخفضة : يمكن أن يتم توزيع الرسائل إلى مستلمين عدّة و ذلك فقط بنقرة واحدة على الفأرة.
يتم قياس عوائد الإستثمار لحملات التسويق عبر البريد الإلكتروني بشكل كبير  ، وذلك لسهولة الحصول على إحصائيات ،و قراءات ،و التقييم عبر النقر ، و إمكانية تحليلها بشكل شامل.
بالإمكان مراقبة النقر من خلال رسالة بريد إلكتروني إلى موقع ما لقياس الإجراءات المتخذة من قبل المستلمين. و بعملية التحليل العميقة للبيانات بالإمكان مقارنة تكلفة الحملة مع نتائجها بسهولة ، و بذلك التزويد بتقرير مفصّل عن العوائد الإستثمارية للحملة.

كيف يعمل التسويق عبر البريد الإلكتروني؟
إن التسويق عبر البريد الإلكتروني عملية تتكون من عدة خطوات ، قد يؤدي أي منها إلى فشل الحملة إذ لم يتم تنفيذها بشكل صحيح. أولا ، يجب الحفاظ على قاعدة البيانات و توسيعها ،و الشائع في أيامنا هذه هو ضمان تجميع قواعد بيانات عبر طرق معيّنة للمشتركين ، و هي عندما يقبل المشتركين بإستلام رسائل البريد الإلكترونية الخاصة بك ، يتم إعطاء الموافقة عندما يقوم المستهلكين بإعطاء معلوماتهم مستخدمين طلب على الإنترنت ، سامحين بذلك أن يتم جمعها من قبل قاعدة بيانات ، و هذه العمليّة تقلل بشكل ملحوظ مخاطر إرسال رسائل بريد إلكتروني غير مرغوب فيه  ، أو السبام ، و الذي يعتبر جريمة و يجلب عقوبات كبيرة. تضمن هذه العميّة أيضا رغبة المستلمين بالرسالة التي استلموها منك ، و بأن رسالتك لها صلة بهم ، و بالتالي سيقلّ التكرار، و ستساعد على تحسين الكفاءة ، وزيادة الفعالية العامة لحملة التسويق عبر البريد الإلكتروني الخاصة بك ، و من المحتمل أن تنتج عوائد استثمارية عالية لعملك التجاري .فور إنشاء قاعدة بيانات ، فإنه يجب إعداد الرسالة الإلكترونية الحقيقية ، و هذا يتضمن إنشاء قالب للرسالة الإلكترونية و محتوى رسائل مدروس بعناية ، و الإستخدام الملائم للمارسات الإعلان و التسويق سيضمن نجاح الحملة.


Nombre de lectures: 176 Views
Embed This