DzActiviste.info Publié le lun 8 Avr 2013

الخارجية الروسية تدين بشدة العملية الإرهابية في ساحة السبع بحرات بدمشق

Partager

أعلن الناطق الرسمي باسم وزارة الخارجية الروسية الكسندر لوكاشيفيتش أن التفجير في السبع بحرات بدمشق وقع في منطقة قريبة من السفارة الروسية، إلا انه لا توجد إصابات بين المواطنين الروس.

وقال لوكاشيفيتش يوم الاثنين 8 أفريل الحالي « وقع ظهر 8 أفريل في العاصمة السورية بمنطقة ساحة السبع بحرات، الواقعة على بعد كيلومتر تقريبا من السفارة الروسية بدمشق، تفجير عبر انتحاري يقود سيارة مفخخة، مما أسفر، حسب وسائل الإعلام، عن مقتل 15 شخصا على الأقل وإصابة أكثر من 50 آخرين ». وأضاف أنه « حسب المعلومات الواردة، لا يوجد بين الضحايا مواطنون روس ». وتابع الدبلوماسي الروسي قائلا: « نعبر عن أعمق تعازينا لأقرباء القتلى ونتمنى الشفاء العاجل للجرحى ». وأكد أن موسكو « تدين بشدة الهجمة القاسية الجديدة للإرهابيين الذين يقتل ويعاني بفضل نشاطهم الإرهابي أناس أبرياء ».

ولفت إلى أن « هذه العملية الإرهابية الكبيرة هي الثانية التي تقع خلال شهر ونصف في دمشق بمنطقة تواجد سفارتنا، ما يشكل خطرا حقيقيا على حياة وامن موظفيها، ونحن متأكدون من أنه يجب أن تتلقى المجموعات الراديكالية المتطرفة في سورية، التي تلجأ إلى التفجيرات الإرهابية وإطلاق القذائف على المناطق السكانية، أن تتلقى ردا رادعا وموحدا من كافة أعضاء المجتمع الدولي ».

وأكد الناطق الرسمي قائلا: « ندعو مجددا بإصرار جميع الأطراف السورية إلى الامتناع عن العنف والجلوس حول طاولة المفاوضات وفق بيان جنيف لمجموعة العمل المؤرخ في 30 يونيو/جوان 2012 ».

المصدر: « إيتار- تاس » + « روسيا اليوم »

8 أفريل 2013


Nombre de lectures: 148 Views
Embed This