DzActiviste.info Publié le sam 15 Déc 2012

الخارجية الروسية تنفي إدلاء بوغدانوف بأية تصريحات خاصة حول سورية في الأيام الأخيرة

Partager

قال نائب وزير الخارجية الروسي ميخائيل بوغدانوف إن « الضجة المفتعلة » حول ما نقل عنه من تصريحات « تنطلق من فهم خاطئ لمعنى الأفكار » التي ناقشها مع عدد من أعضاء الهيئة الاجتماعية الروسية.

وأكد بوغدانوف في تصريح خاص لمراسل « روسيا اليوم » يوم السبت 15 ديسمبر/ كانون الأول أن الحديث كان يدور حول « تطورات الوضع على الأرض في سوريا ».

وأضاف « أجبت على أسئلة المجتمعين وركزت على أن الخارجية تدرس كل الاحتمالات بما فيها إجلاء رعايا روسيا من بلاد الشام ».
وقال بوغدانوف « أبلغت المتسائلين عن الوضع أن المعارضة السورية تقول إنها تسيطر على 60% من مساحة البلاد وأن الأتراك يتحدثون عن أرقام أيضا، وقلت: علينا التعامل مع المعلومات بجدية وأن لا نسقط أي احتمال من الحساب ».
وسخر نائب وزير الخارجية الروسي من التفسير القائل بان موقف موسكو « يقترب من الموقف الأمريكي »، قائلا « واقع الأمر أن موقفنا على أساس وثيقة جنيف متطابق مع الأمريكان، لكن واشنطن انحرفت عنه وبدأت تتصرف منفردة ».
وشدد بوغدانوف على أن موسكو أعلنت أكثر من مرة وعلى لسان الرئيس بوتين أنها لا تتعامل مع الأزمة السورية من منظور بقاء بشار الأسد في السلطة أم رحيله، بل من مصالح الشعب السوري.

هذا ويذكر أن بعض وسائل الإعلام قد ذكرت يوم الخميس الماضي أن ميخائيل بوغدانوف مبعوث الرئيس الروسي الخاص إلى الشرق الأوسط قال إن الحكومة السورية تفقد سيطرتها على البلاد أكثر فأكثر، ولا يجوز استبعاد احتمال انتصار المعارضة. إلا أن الخارجية الروسية نفت ما نشرته وسائل الإعلام الروسية من أقوال نسبت إلى بوغدانوف.

المصدر: « روسيا اليوم »

15/12/2012


Nombre de lectures: 122 Views
Embed This