DzActiviste.info Publié le jeu 9 Jan 2014

الرئاسة اليونانية للاتحاد الأوروبي عبارة عن تضليلات وأولويات لا شعبية

Partager

عبر تطبيل كثيف تسعى الحكومة اليونانية لاستغلال ترؤسها للاتحاد الأوروبي، الذي بدأ في 01 كانون الثاني/ جانفي 2014، حيث يؤكد مجمل محتوى النقاش الذي أثارته وسائل الإعلام البرجوازية وأحزاب الإدارة البرجوازية حول الرئاسة اليونانية للاتحاد الأوروبي، على أن هذا الترؤس سيستخدم ضمن محاولة حبس وتضليل الوعي الشعبي، عن أسباب مشاكله وعن سبيل المخرج الحقيقي، فقد نُشِرت سلسلة من المقالات حول ما « إذا كانت اليونان سيفلح في رئاسة الاتحاد الأوروبي »، في وقت تعلن فيه الحكومة أن « صوتنا سيُسمع نظراً للتضحيات التي قدمها الشعب اليوناني ». ويُسهم حزب المعارضة الرئيسي » اليساري » سيريزا (…)


12. اراء


Nombre de lectures: 142 Views
Embed This