DzActiviste.info Publié le sam 9 Fév 2013

الزعبي: حل الأزمة السورية يبدأ بوقف العنف

Partager

صرح وزير الإعلام السوري عمران الزعبي بأن استمرار الجماعات المسلحة في تنفيذ أعمال العنف في البلاد لا يوفر بيئة مناسبة للتقدم في خطوات أخرى لحل الأزمة السورية، مشددا على ضرورة وقف تدفق المقاتلين والأسلحة إلى سورية.

وشدد الزعبي على أن الدولة لا تمارس العنف بالمعنى الذي تمارسه المجموعات المسلحة بل هي « تمارس حقها في فرض سيادة وهيبة القانون في البلاد وفرض الأمن والاستقرار. وقال إنه عندما تتوقف المجموعات المسلحة عن إطلاق النار سيلتزم الجيش وقوات حفظ النظام مباشرة بذلك.

وأكد الزعبي في حوار مع التلفزيون السوري الجمعة 8 فبراير/ شباط/ فيفري، أن الهدف الأساسي للدولة من خلال البرنامج السياسي لحل الأزمة هو استعادة الأمن والاستقرار والانطلاق ببنية الدولة ونظامها السياسي نحو نموذج أكثر استقرارا من ذي قبل يتكيف ويتماش مع مفهوم التعددية السياسية كمفهوم جدي وحقيقي.

وأضاف الزعبي: « إن تقسيم البرنامج الزمني إلى ثلاث مراحل تحضيرية، وانتقالية، ونهائية هو تقسيم واقعي منطقي يحمل الواقع الحقيقي لسورية ويحوله إلى قراءة سياسية ».

وأشار الزعبي إلى أن اللجنة الحكومية المكلفة بتنفيذ البرنامج السياسي بدأت حوارات واجتماعات بشكل يومي مع قوى وأحزاب وتيارات، مؤكدا أنها تستقبل ما يرد من جهات كثيرة من المعارضة التي لم تنظم نفسها في أحزاب أو التي لم تعلن نفسها حتى الآن بما في ذلك أطراف لها صلة بالتنسيقيات وبمجموعات مسلحة رمت أو سترمي السلاح.

المصدر: « التلفزيون السوري »

9 فيفري 2013


Nombre de lectures: 170 Views
Embed This