DzActiviste.info Publié le mer 27 Juin 2012

بيانٌ صادرٌ عن المكتب الإعلامي في الحزب الشيوعي اليوناني حول المؤآمرات الجارية ضد كل من سوريا و إيران.

Partager

إن التوتر المتصاعد في منطقة الشرق الأوسط، الذي تجلت ذروته بانتهاك طائرة تركية للمجال الجوي السوري جرى إسقاطها، مع لجوء تركيا لحلف شمال الأطلسي وإطلاق تهديدات إمبريالية للتدخل في سوريا وإيران، تُشكل بجملتها حالة شديدة الخطورة حبلى بمخاطر حرب إمبريالية جديدة في المنطقة.

إن هذه التطورات تعكس واقع احتدام الصراع بين القوى الإمبريالية حول السيطرة على المواد الأولية في المنطقة، وعلى الأسواق وطرق نقل البضائع. كما تظهر حقيقة ترافق الأزمة الرأسمالية مع الحروب الإمبريالية وتهديدها للشعوب بمذابح جديدة كبرى.

يدعو الحزب الشيوعي اليوناني الكادحين في ظل هذه الظروف، للتواجد في جهورية وتيقظٍ من أجل:

● منع انجرار اليونان نحو حروب امبريالية جديدة يجري إعدادها ضد سوريا وإيران من قبل الولايات المتحدة الأمريكية وحلف شمال الأطلسي، وهي التي سيكون لها عواقب مأساوية في حال وقوعها.

● عدم الوفاء بأي « التزام تعاقدي » يورط البلاد بشكل مباشر أو غير مباشر في الحروب المذكورة.

● عدم استخدام قاعدة سوذا و إغلاقها فوراً.

● عودة كافة الوحدات العسكرية اليونانية المتواجدة خارج حدود البلاد.

● إلغاء كافة التدريبات والاتفاقية العسكرية الجارية و المُبرمة مع إسرائيل.

● تعزيز النضال من أجل فك ارتباط البلاد مع حلف الناتو وتحررها من مخططات الإمبريالية.

عن المكتب الإعلامي للحزب الشيوعي اليوناني

أثينا 26/6/2012


Nombre de lectures: 179 Views
Embed This