DzActiviste.info Publié le mar 3 Juil 2012

بيان الحزب الشيوعي السوداني حول التحرك الجماهيري: ليس الخبز وحده إنما الرغبة في التغيير

Partager

الاحتجاجات التي تشهدها مناطق واسعة في شتى أنحاء البلاد تعكس انفجار الغضب على أوضاع مزرية على الصعيد السياسي والاقتصادي والاجتماعي والإنساني لشعب السودان المُعلِّم عرف طيلة سنوات الإنقاذ العصية يطرح شعاراته بدقة في الوقت الملائم، الآن الشعب يطرح شعار: ( إسقاط النظام) هذا الشعار يعني أن الشعب يرغب في التغيير الجذري للأوضاع السياسية والاقتصادية. وهو الشعار الذي رفعه الحزب الشيوعي وظل يدفع به في عمله السياسي وسط الجماهير وقوى المعارضة. إن النهوض الجماهيري الآن يدل بشكل لا يقبل التأويل على رغبة السودانيين في تغيير الحاضر البائس المليء بالحروب والموت والفقر والقهر السياسي والاجتماعي. والتطلع لمستقبل تسود فيه مبادئ المواطنة والحرية والمشاركة، والتمتع بموارد بلادنا الغنية.

إنها دعوة للحلم بحياة حرة طليقة نشعر فيها جميعاً أننا نعيش في بلادنا دون حروب ومعتقلات وإرهاب باسم الدين أو المعتقد، حياة تفجر طاقات المبدعين والمبدعات. وتحفز من هاجروا خارج الوطن من العلماء والمفكرين للعودة لرحاب السودان لبناء وطن خير ديمقراطي يسع للجميع بعيداً عن الخوف والتخوين، هذا الحلم يستحق منا جميعاً العمل ليل نهار لإسقاط هذا النظام الذي جثم على سماء السودان طيلة ثلاثة وعشرين عاماً. ساد فيها الفكر البائس والخطاب المبتذل والعشوائية ومعاداة كل ما هو ديمقراطي وجميل- إننا ندعو للتمسك بالحلم بالعمل لأجل حاضر يلبي الرغبة في السلام والتنمية، ويستوعب طاقات الشباب ويلبي مطالب النساء ويفسح المجال لتفجر الطاقات المكبوتة والأفكار الخلاقة والشجاعة ويمهد الطريق لنقلة جديدة في حياة السودانيين.

عن صحيفة « الميدان » السودانية

الأحد، الأول من تموز (جويلية) 2012


Nombre de lectures: 155 Views
Embed This