DzActiviste.info Publié le mer 11 Déc 2013

رحيل نيلسون مانديلا: تأثرات مصطنعة ودموع تماسيح لأصدقاء سابقين للميز العنصري

Partager

عبر أحد قرائنا لصديقنا مالك عنتر، عن رأيه، وها هو مضمون هذا الرأي: لا يمكن إنكار دور نيلسون مانديلا في النضال ضد نظام الفصل العنصري. كان دوره هائلا. فمن يجرؤ على هذا الإنكار؟ اليوم، اليوم بالخصوص هو الشخص الوحيد. يقول قادة الدول الغربية، إن وفاة هذا الرجل العظيم فد أثرت فيهم، لكن خطاباتهم المديحية والحزينة هي يمثابة بكاء الفيل، وإذا ما استمر هذا الوضع، فإنهم قد يكونون حتى من المشيعين لجنازته. إنهم لن يقولوا لا، ومع ذلك،لا بد من أن نقول كلمة ما حول تصرفهم الحقير خلال الفترة الفاشية أو النازية التي أسالت دماء جنوب أفريقيا. إنهم لم يذكروا، أو يبرزوا حتى شففة (…)


13. جريدة الجزائر الجمهورية و تاريخها


Nombre de lectures: 128 Views
Embed This