DzActiviste.info Publié le jeu 17 Avr 2014

صلاح عدلي يكتب عن انتخابات الرئاسة في مصر والتحديات المقبلة/ صلاح عدلي هو أمين عام الحزب الشيوعي المصري

Partager

مر أكثر من تسعة أشهر على )ثورة) 30 يونيو (جوان) التي أطاحت بحكم جماعة الإخوان الإرهابية المتطرفة وحلفائها، تلك (الثورة) التي تعد الموجة الثانية الأكثر نضجاً وعمقاً لـ « ثورة » 25 يناير والتي قامت لاستكمالها وتصحيح مسارها الخاطئ بعد تواطؤ المجلس العسكري وجماعة الإخوان لإجهاضها. وباستثناء إقرار الدستور المدني كأول استحقاق لخارطة المستقبل بعد « ثورة » 30 يونيو فإن أياً من أهداف الثورة الأخرى التي خرجت عشرات الملايين من المصريين للمطالبة بها لم تتحقق بعد، بل وارتكبت حكومة الببلاوي سلسلة من الأخطاء ولم تعتبر بأي شكل حكومة لـ « الثورة »، مما أدى إلى حالة من الالتباس (…)


12. اراء


Nombre de lectures: 86 Views
Embed This