DzActiviste.info Publié le ven 6 Sep 2013

في الذكرى العشرين لاغتيال القائد الشيوعي كريس هاني

Partager

في 10 نيسان 1993 قتل عنصريون في جنوب إفريقيا كريس هاني الأمين العام للحزب الشيوعي في جنوب إفريقيا وقائد (رمح الشعب) الجناح العسكري للمؤتمر الوطني الإفريقي. خرج كريس هاني لممارسة الجري الصباحي، وفي طريق العودة إلى المنزل اقترب منه المهاجر البولوني يانوش فالوس قائلاً: إنه يريد أن يطرح عليه سؤالاً. وبعد لحظات أرداه قتيلاً أمام باب بيته الأمامي. شعر شعب جنوب إفريقيا بالصدمة، وتملكه الغضب بسبب هذه المحاولة لنسف عملية المفاوضات بين المؤتمر الوطني الإفريقي والحزب القومي الحاكم، الذي كان حينئذ برئاسة إف دبليو دي كليرك. تبين فيما بعد أن كليف ديربي لويس، عضو (…)


14. تكريم للأصدقاء و الرفاق المفقودين


Nombre de lectures: 176 Views
Embed This