DzActiviste.info Publié le sam 1 Déc 2012

قرار تضامني للقاء العالمي الـ 14 للأحزاب الشيوعية والعمالية (مقترح من قبل الحزب الشيوعي اليوناني)

Partager

تُعزِّز الأزمة الرأسمالية وصعوبات إدارتها في الاتحاد الأوروبي لا سيما في منطقة اليورو وفي الولايات المتحدة، بالإضافة لعواقبها المؤثرة على الاقتصاديات الرأسمالية التي لا تزال تسجل على المدى القصير معدلات نمو مرتفع، التناحرات والتناقضات وعدوانية الإمبريالية في جنوب شرق آسيا وبحر قزوين وآسيا الوسطى وأفريقيا وأمريكا اللاتينية.

وفي هذا السياق شديدة الخطورة تنمو التطورات الجارية في شرق المتوسط والشرق الأوسط، حيث يتمثل هدف الإمبرياليين الأساسي بالتحكم واستغلال موارد الثروة والبترول والغاز والماء و « شرايين » نقل الطاقة بغرض إكساب احتكاراتهم أرباحا أكبر عبر انتزاعها لحصص أكبر من الأسواق.

تتمظهر المشاريع المذكورة عبر تنفيذ مخططات تدخل إمبريالي في سوريا وإيران، تُستخدم في سياقها مختلف الذرائع.

نحن الأحزاب الموقعة على القرار التالي المتضمن النقاط التالية:

●ندين التدخل الإمبريالي في سوريا الذي يجري من قبل الولايات المتحدة الأمريكية والاتحاد الأوروبي والناتو وتركيا والسعودية وقطر وغيرهم. ونعرب عن تضامننا مع الطبقة العاملة والشرائح الشعبية لشعب سوريا، مُشددين على أن للشعب السوري حصرا القدرة على تحديد مستقبل بلاده، دون حُماةٍ أجانب.

●نطالب بوقف قصف غزة من قبل إسرائيل. وانسحاب الجيش الإسرائيلي من جميع الأراضي الفلسطينية واللبنانية والسورية المحتلة منذ عام 1967، وتفكيك كامل المستوطنات وهدم الجدار العازل. وإقامة دولة فلسطينية وعاصمتها القدس الشرقية، جنبا إلى جنب مع إسرائيل. وحل قضية اللاجئين وعودتهم على أساس القرار 194 للجمعية العامة للأمم المتحدة وغيره من قرارات مجلس الأمن التابع للأمم المتحدة.

●نطالب بالإفراج الفوري عن جميع السجناء السياسيين الفلسطينيين واللبنانيين وغيرهم من العرب المحتجزين في السجون الإسرائيلية.

●نطالب بوقف التهديدات العسكرية الهجومية وجميع العقوبات الاقتصادية الموجهة ضد إيران، معربين عن تضامننا مع نضال الشعب الإيراني من أجل الحقوق الديمقراطية والعدالة الاجتماعية.

●نطالب بانسحاب فوري لقوى الاحتلال الإمبريالي المتواجدة في العراق وأفغانستان والسماح لشعوبها تقرير مستقبلها سيادياً.

●إزالة جميع القواعد العسكرية الأجنبية في بلدان المنطقة، وعدم إنشاء قواعد جديدة، كما ندعو شعوب المنطقة إلى مقاومة تورط بلدانها في الحروب الإمبريالية، وتعزيز كفاحها ضد كل قوة إمبريالية وضد الحرب الإمبريالية، وتطوير الصراع الطبقي بشكل حاسم مؤمنة بقواها، مع نضال منسق ضدالإمبريالية وكفاح من أجل مجتمع مُعتق من استغلال الإنسان للإنسان.

عن موقع الحزب الشيوعي اللبناني


Nombre de lectures: 236 Views
Embed This