DzActiviste.info Publié le lun 10 Juin 2013

متطرفون يعدمون صبيا أمام أفراد عائلته في حلب بتهمة الكفر

Partager

أقدمت مجوعة مسلحة متطرفة في حلب على إعدام فتى لا يتجاوز عمره 15 عاما بإطلاق الرصاص عليه أمام والديه بتهمة الكفر. وذكرت وكالة « رويترز » نقلا عن نشطاء، أن عناصر من مجموعة مسلحة مرتبطة بتنظيم « القاعدة » اختطفوا الأسبوع الماضي الصبي الذي يعمل بائعا للقهوة في حي الشعار في حلب. وتابعت الوكالة أن المسلحين عادوا بالفتى حيا في الساعات الأولى من صباح الأحد 9 يونيو/جوان الحالي، إلى مكان عمله في حلب وقميصه مرفوع بطريقة تغطي وجهه وعلى جسده آثار الجلد الواضح. واتهم أفراد المجموعة المسلحة الفتى بالكفر وبالتلفظ بعبارات مسيئة إلى النبي، ومن ثم أطلقوا رصاصتين على رأسه وعنقه (…)


15. اراء


Nombre de lectures: 187 Views
Embed This