DzActiviste.info Publié le dim 3 Mar 2013

مسلحون يعدمون فلسطينيين شنقا في اليرموك بتهمة التعاون مع السلطات السورية

Partager

أكدت الجبهة الشعبية لتحرير فلسطين القيادة العامة أن عملية إعدام المواطنين الفلسطينيين، والتي بث صورها ناشطون على مواقع التواصل الاجتماعي يوم 2 مارس/آذار، ارتكبتها عناصر تعود إلى تنظيم « جبهة النصرة » في مخيمِ اليرموك جنوبيَ دمشق.

ونقلت وكالة الأنباء السورية (سانا) عن المسؤول الإعلامي في الجبهة الشعبية لتحرير فلسطين القيادة العامة أنور رجا قوله إن « من ارتكب هذه الجريمة البشعة هم عناصر تنظيم ما يدعى جبهة النصرة الإرهابية الوافدة من الخارج بغية بث الرعب والهلع بين سكان مخيم اليرموك وتشتيت الفلسطينيين وتدمير ثقافة حق العودة ». وأشار رجا إلى أنه « ليس بغريب على تلك المجموعات الإرهابية التي تكفر من لا يرتدي زيها وتقتل من يستنكر ثقافتها الدامية وتمارس ارتكاب جرائم القتل والنهب واستباحة الحرمات وانتهاك الأعراض »، لافتا إلى أن هذه « الحالة التكفيرية لتلك المجموعات تستبيح أرواح الناس وتقطع رؤوس الأطفال والنساء دون أي سبب يذكر ».

من جانبها قالت مواقع المعارضة إن الشخصيْنِ أُعدِما بسببِ مساندةِ السلطات السورية، موضحة أن مقاتلين معارضين شنقا فلسطينيين بمخيم اليرموك للاجئين جنوب دمشق، بعد اتهامهما بـ « التعامل مع النظام السوري ».

المصدر: سانا+وكالات

روسيا اليوم 03 مارس 2013

http://arabic.rt.com/news/609169


Nombre de lectures: 184 Views
Embed This