DzActiviste.info Publié le mar 2 Juil 2013

مصر تثور من جديد وتعلن التمرد ضد حكم الحزب الواحد

Partager

القاهرة – وكالات الأنباء: في أجواء أعادت إلى الأذهان صور ثورة 25 يناير 2011، امتلأت ميادين وشوارع مصر بآلاف المصريين الذي توحّدوا، بمختلف انتماءاتهم، تحت شعار “الشعب يريد إسقاط النظام”. بعد عام واحد، من حكم الرئيس الإسلامي محمد مرسي، وجد المواطن المصري نفسه أمام خيارين كلاهما مر، فإما أن يعزف عن كل ما يجري حوله ويكتفي بمتابعة عن بعد للصراع بين القوى الثورية من جهة والإخوان المسلمين من جهة أخرى، أو ينزل إلى الميادين للتعبير عن رفضه للمشكلات التي كادت أن تعصف بمقدراته والمكتسبات التي حققها من خلال ثورة يناير 2011، وهو ما قرر أن يفعله أغلبية الشعب المصري. (…)


15. اراء


Nombre de lectures: 227 Views
Embed This