DzActiviste.info Publié le jeu 12 Déc 2013

منتحلو الحداد على مانديلا/ فن الحرب

Partager

في مقدمة صفوف المأتم الجنائزي لنيلسون مانديلا، رمز النضال ضد الأبارتايد، سيكون هناك اثنان من الرؤساء السابقين للولايات المتحدة ورئيس وزراء بريطانيا العظمى، أي ممثلو الدول الذين أيدوا أكثر من غيرهم الميز العنصري، وخاصة خلال فترة رئاسة ريغان (الذي اعتبر منديلا إرهابيا لمنظمة مناهضة الأبارتايد) وحكومة تاتشر. ويعبر اليوم ديفيد كاميرون الذي يرتدي زي رئيس الوزراء البريطاني عن « حزن غير عادي بسبب وفاة بطل النضال ضد الفصل العنصري ». في حين أنه عندما كان مانديلا لا يزال في السجن، كان هو نفسه نجما صاعدا للمحافظين، وقام في عام 1989 برحلة إلى جنوب أفريقيا، جرى تنظيمها (…)


12. اراء


Nombre de lectures: 96 Views
Embed This