DzActiviste.info Publié le mer 16 Mai 2012

ندأء لكل الأحرار وقفة احتجاجية يوم الخميس 17- 05 -2012 بالجزائر العاصمة على الساعة 10 صباحا في ضواحي ساحة الشهداء

Partager


اليوم الحادي عشر من الإضراب عن الطعام و الوضع الصحي يزداد سوء من يوم ليوم والمجتمع المدني يراقب من بعيد وكأنه لا يعنيه وكذالك مشكل سيفطال أكثر من 20 يوم إضراب عن الطعام ونشطاء المجتمع المدني عاجزين عن التحرك ما عدا بعض البيانات و التنديدات وهذا لا يكفي .

أنشأنا لجنة وطنية من أجل التضامن والتحرك والضغط على السلطة لإنقاذ حيات هذه الشريحة من الأحرار والمناضلين والتي قلت في أيامنا هذه والدعوة عامة لكل الأحرار من جمعيات وتيارات وممثليهم للمجتمع المدني .
اجتمعت هذه اللجنة الوطنية لمساندة المضربين عن الطعام مع ممثلي المجالس القضائية اليوم 15/05/2012 بدار النقابات المستقلة الدار البيضاء على الساعة 10 صباحا حيث وقفت على الوضعية الصحية المتدهورة للمضربين عن الطعام وبعد ما نقلوا عدة مرات إلى المستشفى في وضعية حرجة .بسبب تهرب الوزارة عن مسئولياتها ورفضها الحوار مع اتخاذها لقرارات تعسفية وقمعية وإهانات مشينة ضد المشاركين في الإضراب الوطني اللذي بلغة نسبته 95 بالمائة مع توقيف أكثر من ثلاثين عضو لحد الآن والقائمة لا تزال مفتوحة .

إن اللجنة الوطنية لمساندة المضربين عن الطعام اتفقت اللجنة بتنظيم وقفة تضامنية مع المضربين عن الطعام يوم الخميس 17 ماي 2012 على الساعة 10 و 30 دقيقة بالعاصمة للمطالبة بفتح حوار جاد مع ممثلي الفدرالية المضربين عن الطعام من أجل إنقاذ حياتهم وتسوية كل المشاكل العالقة لأمناء الضبط والأسلاك المشتركة وتنادي بتسوية وضعية عمال سيفطال قبل فوات الأوان لأن اللجنة الوطنية لمساندة المضربين عن الطعام سوف تتحرك في أقرب الآجال كذالك عن كل اللذين يلجوؤن للموت البطيء في بلد من أغنى البلدان في العالم .

ويمثل هذا الرقم الجديد لاحتياطي الجزائر للصرف بالعملة الأجنبية الذي يستثنى منه الذهب، 111.8 بالمائة من الناتج المحلي الإجمالي للبلد والقيمة المحلية ، والمرتبة الثانية في الدول العربية بعد المملكة السعودية التي بلغ احتياط صرفها بـ 525.23 مليار دولار وأبناؤها يموتون يوميا بشتى أنواع القهر والاضطهاد بسبب المشاكل الاجتماعية و السياسية المتشعبة .

إن اللجنة الوطنية لمساندة المضربين عن الطعام تتقد بندائها إلى كل النقابات والجمعيات وممثلي المجتمع الوطني بالانضمام إلى هذه الحركة التضامنية لإنقاذ حياتهم من الموت المحقق إذا استمرت الأمور على حالها و على وزارة العدل أن تتحمل المسؤولية كاملة إذا حدث مكروه لأي من المضربين

رئيسة اللجنة الوطنية

مغراوي يمينة
021520372

Via https://www.facebook.com/profile.php?id=1358830496


Nombre de lectures: 1038 Views
Embed This

Commentaire



Laisser un commentaire

Laisser un commentaire

XHTML: You can use these html tags: <a href="" title=""> <abbr title=""> <acronym title=""> <b> <blockquote cite=""> <cite> <code> <del datetime=""> <em> <i> <q cite=""> <s> <strike> <strong>