DzActiviste.info Publié le lun 3 Sep 2012

نقابة مستقلة، وطن مستقل انطلاق حملة الحريات النقابية قف الانتهاكات ضد العمال

Partager

يعلن الاتحاد المصرى للنقابات المستقلة وبالمشاركة مع الشركاء الاجتماعيين ومنظمات المجتمع المدني وممثلي شباب الثورة ومن خلال المؤتمر الاول المنعقد بمقر الاتحاد انطلاق حملة الحريات النقابي ووقف الانتهاكات ضد العمال.

تنطلق الأحزاب والحملة من مبدأ أن الحريات العامة جزء لا يتجزء وفى القلب منها حق العمال في إنشاء نقاباتهم بحرية ودون تدخل من الحكومة أو الحزب الحاكم أو أي حزب أو جهاز أمني… وكذا حقهم في ممارسة النشاط النقابي دون تعسف من أجهزة الدولة وأصحاب العمل. حيث تجرم كافة الشرائع والقوانين تعقب النقابيين الذين يعملون من أجل مصالح زملائهم ومن أجل تحسين ظروف وشروط العمل. ويؤكد المجتمعون على أن الحريات النقابية تعد مقدمة طبيعية لأي حريات أخرى في المجتمع . إن النقابات المستقلة والقضاء المستقل والإعلام الشفاف والبعيد عن التوجيه والتسلط كلها أسس بناء أي مجتمع ديمقراطي …

ويؤكد الحاضرون على أن قانون الحريات النقابية التي تمت صياغته في عهد وزير القوى العاملة الأسبق د/ البرعى وبمشاركة مجتمعية لم يحدث حتى الآن في بلادنا حيث شارك ممثلو العمال وأصحاب العمل والحكومة وشباب الثورة وممثلو القوى السياسية ومنظمات المجتمع المدني .

لقد شاركوا كلهم في صياغة القانون وتمت الموافقة عليه في مجلس الوزراء “وكان رئيس الوزراء الحالي عضوا في هذا” القانون هو الأقرب لتحقيق مبدأ وجود تنظيم نقابي ديمقراطي ومستقل يدافع عن مصالح العمال والفلاحين. هذا القانون الذي نطالب بصدوره لن يكون قانونا منشئ للنقابات المستقلة. بل سيكون قانون كاشف للحريات النقابية التي انتزعها العمل قبل قيام الثورة بثلاث سنوات واندفعوا في اتجاهها بعد الثورة لكي تشمل قطاعات كانت محرومة أصلا من حق التنظيم النقابي.

إن هذه الحملة التي نطلب فيها تضافر كافة القوى الشريفة في هذا الوطن تركز على أهمية بناء المجتمع من أسفل وتنظيم القوى الاجتماعية صاحبة المصلحة الحقيقية في الثورة في كيانات نقابية تدافع عن مصالح أعضائها .. حتى لا يحدث ما حدث قبل الثورة وحتى الآن من ضياع لحقوق شعبنا في العمل من تدني الأجور وارتفاع رهيب في الأسعار وانتشار البطال… ووجود علاقات عمل ظالمة وهشة … علما بأننا نواجه اليوم قوى معادية للحريات العامة والحريات النقابية…. المجتمعون يرفضون أن نعود للاستبداد تحت أي اسم ويصرون على نيل حرياتهم… وقد اتفقنا جميعا على أن نتحرك في اتجاه إصدار القانون… ويصرون على إلغاء العمل بالقانون 35 لسنة 73 حتى لا نعيد إنتاج النظام السابق وذراعه النقابية.. كما يصرون على وقف الانتهاكات التي تتم للعمال بشكل عام وللنقابيين بشكل خاص..

إن هذا نداء لكافة القوى الشريفة من النقابيين في كافة مواقع العمل والإنتاج ممن اشتركوا في التنظيم النقابي الحكومي ويصل عددهم إلى ثلاثة ملايين عضو لا علاقة لهم بالاتحاد العام لعمال مصر إلا من خلال أداء الاشتراكات التي تعد فرده أو إتاوه (ضريبة) حيث لم يمكن هذا الاتحاد من القيام بواجباته تجاه القواعد وموجه أيضا إلى أكثر من عشرين مليون عامل لا يزالون خارج مظلة أي تنظيم نقابي ولم ينضموا إلى أي نقابة ومحرومين من حق التنظيم النقابى.

كما يوجه المجتمعون النداء إلى كافة منظمات المجتمع المدني والأحزاب وشباب الثورة وكل مهتم ببناء مصر الجديدة وتحقيق أهداف ثورة 25 يناير في عيش حرية….. عدالة اجتماعية…. كرامة إنسانية… وسنواصل جميعا السعي للمشاركة في بناء مصر الجديدة ونرفض دعاوى الاستبعاد والإقصاء والتشويه من أي مستبد. عاشت مصر وطنا للحرية والعدالة الاجتماعية.

المجتمعون :

الاتحاد المصرى للنقابات المستقلة بنقاباته (النقابة العامة للمعلمين- النقابة العامة للعاملين بالضرائب العقارية- النقابة العامة للعامين بالضرائب العامة- النقابة العامة للعلوم الصحية- نقابة تضامن أصحاب المعاشات- النقابة العامة للعاملين بالشركة الشرقية للدخان- نقابات العاملين بشركات مياه الشرب والصرف الصحي- النقابة العامة المستقلة للعاملين بالإسعاف- النقابة العامة للعاملين بشركة غاز مصر- نقابة بنائي مصر- النقابة المهنية الحرة للنقل البري- النقابة العامة للعاملين بالكهرباء- نقابة العاملين بالشركة المصرية لتجارة الأدوية- نقابة العاملين بقطاعات وزارة الثقافة- نقابة العاملين بالشركة الوطنية للصلب- نقابة العاملين بشركة أفيكو بالسويس- نقابة العاملين بمواقف المنيا- نقابة العاملين بالصيدليات- نقابة مزارعي القصب بقنا- نقابة الشركة المصرية للكفاية الإنتاجية- نقابة الشركة المصرية لتجارة الجملة- نقابة النقل البري بالبحيرة- نقابة العاملين بجامعة القاهرة- نقابة العاملين بمستشفي 57357- نقابة العاملين بشركة سوذوكي لصناعة السيارات- نقابة العاملين بإصلاح السيارات- نقابة العاملين بشركة بترومنت- نقابة العاملين بشركة سيمو للورق- نقابة صناع الأساس بالشرقية- نقابة عمال اليومية بالقاهرة- ……)، ونقابات مستقلة ( نقابة العاملين بالجامعة الأمريكية- الاتحاد النوعي للبريد)، وعمال من شركات (شركة غزل المحلة- هيئة المطابع الأميرية- شركة سونستا، شويبس- النيل لحليج الأقطان…).

ومن مراكز حقوق الإنسان (مركز هشام مبارك للقانون- مركز الحق في التعليم- مركز المرأة الجديدة- المركز المصري للحقوق الاجتماعية والاقتصادية- مركز الأرض).

ومن القوي الشبابية والأحزاب ( حركة 6 أبريل الجبهة الديمقراطية- الحركة الثورية الاشتراكية يناير- الاشتراكيون الثوريون- حزب العمال- الحزب الاشتراكي المصري- الحزب الشيوعي المصري- حزب الكرامة- حزب التحالف الشعبي الاشتراكي).

عن الحركة الديمقراطية العربية

31 أوت 2012


Nombre de lectures: 332 Views
Embed This