DzActiviste.info Publié le lun 13 Août 2012

وفاة زليخة إينال

Partager

وصلنا للتو خبر حزين عن وفاة زليخة إينال بعد صراع طويل مع المرض عن عمر يناهز الـ 71 سنة.

لقد شاركت زليخة إينال في وقت مبكر جدا في النضال من أجل التحرر الوطني بطبيعة الحال ، ولكن أيضا بكل قناعة كان نضالها يندرج في إطار التقاليد الكفاحية والنضالية لعائلة بن الزين.
كانت زليخة امرأة ثقافة، مرهفة الحس إلى الفن، وكانت بالنسبة لأصدقائها فنانة كبيرة مثل الرسام محمد سياخم، كما كانت أيضا قريبة جدا من كاتب ياسين وغيره من الكتاب والشعراء. وكانت زليخة إينال شقيقة رفيقنا عبد الحميد بن الزين، العضو السابق في حركة انتصار الحريات الديمقراطية MTLD ثم المناضل الشيوعي من سنة 1949 إلى وفاته في مارس 2003، والقيادي السابق في الحزب الشيوعي الجزائري PCA وفي حزب الطليعة الاشتراكية PAGS والمدير السابق للجزائر الجمهورية. وقد تم القبض على عبد الحميد بعد أن انضم إلى جيش التحرير الوطني في عام 1956 وهو يحمل سلاحه في يده، واعتقل في سجن لامبيز Lambesis وعرف معسكر الموت في قصر البخاري Boghari الذي خرج منه بأعجوبة بعد وقف إطلاق النار في 19 مارس 1962.

وكانت زليخة امرأة تتحلى بالرزانة والتواضع. ولكن يعرف عنها أنها تقول كلمتها بصوت عال وتضعها في مكانها الذي لا يشوه سمعتها أو يقلل من مساهمة الشيوعيين في النضال من أجل الاستقلال. إننا نحتفظ لهذه المناضلة بذاكرة عميقة ودائمة عن رد فعلها الساخط على التصريحات التي أدلى بها مسؤول عسكري سابق في الولاية الرابعة خلال الاحتفال بذكرى استشهاد هنري مايو في جوان عام 2006. حيث وجهت الدعوة إلى لقاء في رياض الفتح من قبل مجاهدين سابقين. هذا المسؤول السابق أدلى بتصريحات غير لائقة وتشويهات تمس تماما العمل النضالي لهنري Maillot. فأجابته زليخة بسرعة وبصوت مشحون بالعواطف معربة عن السخط الذي شعرت به في مواجهة واحد من المعادين للشيوعية الأوائل المتنكر للعمل السياسي والعسكري المسجل إلى الأبد في تاريخ حرب التحرير. وسيلقى تدخله الفظ ردا لاذعا موافقا من كل الحضور، وخاصة من مجاهد بطل كان يحمل رشاشا هو جزء من مجموعة الأسلحة التي صادرها هنري مايو في أفريل 1956.

وبهذه المناسبة الأليمة لا يسع الجزائر الجمهورية إلا أن تقدم إلى ابنتيها سعاد وفاراح ، وإلى زوجها جعفر وكل أسرته خالص تعازيها في هذه المحنة.

عن الجزائر الجمهورية

زهير بسة

http://www.alger-republicain.com


Nombre de lectures: 414 Views
Embed This