DzActiviste.info Publié le mer 11 Sep 2013

وماذا بعد القمم..؟

Partager

أيام حامية في نهاراتها ولياليها، وتهديدات الإمبريالية تتصاعد. وتظل المواقف ثابتة في سورية، انطلاقاً من الحفاظ على وحدة التراب ووحدة النسيج الاجتماعي والقرار السيادي، وضد التدخل في شؤوننا الداخلية، وصد أي عدوان على وطننا مهما كانت التضحيات. لقد بيَّنت الأحداث وتطوراتها على جميع الأصعدة، أن عدواناً مبيَّتاً على سورية يحضر له، وأن داعمي الإرهاب يحلمون بسقوط الدولة السورية وتفتيتها طائفياً وإثنياً ومذهبياً، وأن (الكيماوي) علامة كاذبة للسير في طريق الحرب والعدوان والسيطرة على المنطقة كلها.. وهم يعرفون جيداً مَن استخدمه، وأن المواد الكيماوية خرجت من معاملهم (…)


04. الأحداث السياسية الدولية .


Nombre de lectures: 212 Views
Embed This