DzActiviste.info Publié le dim 30 Déc 2012

يونغ يانغ تحتفل بمرور عام على تعيين كيم جونغ أون قائدا أعلى للجيش الكوري في جمهورية كوريا الديمقراطية الشعبية

Partager

تشهد كوريا الديمقراطية الشعبية اليوم احتفالات واسعة بمناسبة مرور عام على تعيين كيم جونغ أون قائدا أعلى للجيش الشعبي الكوري في 30 ديسمبر/كانون الأول 2011 بعد وفاة والده كيم جونغ إيل في 17 ديسمبر/كانون الأول من العام نفسه متأثرا بنوبة قلبية.

ووصف الجنرال هين يون تشهور، رئيس هيئة الأركان العامة للجيش الكوري في كوريا الديمقراطية الشعبية، تولي جونغ أون مهام منصبه بأنه « حدث تاريخي له أهمية كبرى لتطوير القوات المسلحة الثورية لكوريا الديمقراطية الشعبيةعلى أساس سياسة « سونجون » أي الجيش أولا ». وفي اجتماع عقد في بيونغ يانغ بحضور نخبة من كبار مسؤولي الحكومة والحزب الشيوعي، قال الجنرال إن المارشال كيم جونغ أون « قائد ذو إرادة حديدية يوفر الحماية اللازمة للبلاد والثورة والاشتراكية »، مشددا على أن الجيش والشعب الكوريين في جمهورية كوريا الديمقراطية الشعبية « يرصدان الأعمال الاستفزازية والمحرضين الكوريين الجنوبيين، وهما قادران على ضمان السلام والاستقرار في شبه الجزيرة الكورية واستعادة وحدة الوطن ».

وبمناسبة هذه الذكرى رصدت وكالة الأنباء المركزية الكورية الديمقراطية الشعبية وغيرها من وسائل الإعلام ما وصفته بالإنجازات العديدة لجونغ أون في العام المنصرم، مشيرة إلى أنه نجح في تحقيق وصية كيم جونغ إيل الأخيرة بإطلاق قمر صناعي « كوانغميونغسونغ-3 » (« النجم اللامع-3″) إلى الفضاء خلال العام الذي شهد احتفالات بالذكرى المئوية لميلاد كيم إيل سونغ مؤسس البلاد. وجرت عملية الإطلاق في 12 ديسمبر/كانون الأول من مركز »سوهي » للفضاء بواسطة صاروخ حامل « إينخا-3 » (« درب التبان-3 »).

المصدر: وكالة « إيتار- تاس » + « روسيا اليوم »

30 ديسمبر 2012


Nombre de lectures: 192 Views
Embed This