DzActiviste.info Publié le ven 1 Mar 2013

مرسي يصادق على عودة « المنطقة الحرة » إلى بورسعيد

Partager

صادق الرئيس المصري محمد مرسي الخميس 28 فبراير/شباط/ فيفري على القانون الخاص بإعادة تشغيل المنطقة الحرة لمحافظة بورسعيد، بعد تمرير مشروع القانون في مجلس الشورى. ويلغي القانون الجديد القانون رقم 5 لسنة 2002 الذي أصدره الرئيس السابق محمد حسني مبارك بإلغاء العمل بالمنطقة الحرة في بورسعيد.

وذكرت صحيفة « الأهرام » في عددها الصادر يوم الخميس أن القانون الجديد مكون من مادتين فقط، تنص أولاهما على وفق العمل « بقانون إلغاء المنطقة الحرة وجميع القرارات والقوانين الصادرة من مبارك والمجلس العسكري بشأن بورسعيد في أعوام 2002،2006، 2009، 2011 و2012، بجانب جميع القرارات الصادرة من الحكومة والمحافظين بشأنها على مدار السنوات العشر السابقة ». أما المادة الثانية فتقضي بعودة العمل بالقانون رقم 24 لسنة 1976 الذي أصدره الرئيس السادات بشأن تحويل بورسعيد إلى منطقة حرة.

ولم يتطرق القانون الجديد إلى إعادة جدولة الزيادات والتعريفات الجمركية الخاصة بالمنطقة الحرة والسلع المستوردة، مما يعني إعادة العمل بالتعريفات القديمة، التي كان معمولاً بها قبل 2002، حسبما ذكرت الصحيفة.

ويشير مراقبون إلى أن هذا القرار جاء في إطار حزمة من التدابير الحكومية الهادفة إلى استعادة الهدوء في مدينة بورسعيد في أعقاب بدء عصيان مدني هناك منذ حوالي أسبوعين احتجاجًا على مقتل العشرات في مواجهات مع الشرطة نهاية شهر يناير/كانون الثاني الماضي. وضمن هذه التدابير أيضا رصد 400 مليون جنيه من عوائد قناة السويس لتنمية محافظات القناة الثلاث وهي بورسعيد والإسماعيلية والسويس.

المصدر: الأهرام + وكالات الأنباء 01 مارس 2013


Nombre de lectures: 256 Views
Embed This